-->
U3F1ZWV6ZTE2MzA1NDUxMjM4X0FjdGl2YXRpb24xODQ3MTgyNjgwNTM=
recent
أخبار التقنية

فيروس كورونا وتأتيره على أرباح منشىء المحتوى" أجوبة عن تساؤلات" ( coronavirus and youtube)

فيروس كورونا وتأتيره على أرباح منشىء المحتوى" أجوبة عن تساؤلات" ( coronavirus and youtube)

فيروس كورونا وتأتيره على أرباح منشيء المحتوى" أجوبة عن تساؤلات" ( coronavirus and youtube)

فيروس كورونا وتأتيره على أرباح منشيء المحتوى" أجوبة عن تساؤلات" ( coronavirus and youtube)


سلام الله عليكم, بعد تداعيات فيروس كورونا على قنوات اليوتيوب, لا شك فيه أننا نمرّ في ظروف صعبة تطال مجموعة كبيرة من الأشخاص حول العالم من منشىء المحتوى اليوتيوب وهي تؤثر على كلٍّ منا بطريقة أو بأخر .
 في هذه التدوينة  سوف يجيب أحد موظفي يوتيوب على عدة أسئلة يتم طرحها من طرف منشىء المحتوى.

هنا يبدأ  كلام أحد موظفي  اليوتيوب:

  أود توضيح الأسباب التي أدّت إلى اتخاذ الإجراءات التي جرى تطبيقها حتى الآن  الأهمية الأكبر لتقديم Youtube تولي المعلومات بطريقة مسوؤلة.

يظهر ذلك في الصفحة الرئيسية حيث نوجّه
المشاهدين الباحثين عن مستجدات فيروس كورونا

وللسبب نفسه، نعمد إلى إتاحة "تحقيق الربح"
من الفيديوهات حول فيروس كورونا تدريجياً

فبعد إتاحتها لمنشئي المحتوى الذين يقدّمون
بدقة شهادة ذاتية ولبعض المصادر الإخبارية

ستتم إتاحتها في الأسابيع القادمة لجميع
منشئي المحتوى في "برنامج شركاء YouTube"

تولي YouTube أهمية مماثلة أيضاً لسلامة
جميع أعضاء فريق العمل والأفراد من حولهم

ما أدّى إلى اتخاذ قرارات صعبة لتقليل عدد
العاملين من المكاتب في قسم مراجعة المحتوى

وسيؤثر ذلك على مستوى الدعم والخدمات
المعتاد في YouTube

فلننتقل الآن إلى أسئلتكم

"ما التغييرات التي تطرأ في مراكز المراجعة
وما تأثيرها على منشئي المحتوى؟"

كما تعلمون، يتم تحميل 500 ساعة
من الفيديوهات كل دقيقة على YouTube

تساعدنا الأنظمة المبرمجة في رصد الفيديوهات
التي تخالف سياساتنا وإرشاداتنا

قبل أن يتم إرسالها إلى مُراجعي المخالفات

وبما أن المزيد من المراجعين يلزمون
حالياً منازلهم حفاظاً على سلامتهم

علينا الاعتماد أكثر على الأنظمة المبرمجة

هذا يعني أنه ستتم مؤقتاً إزالة
المزيد من الفيديوهات

وقد يكون بعضها للأسف غير مخالف لأي سياسات

ستستلزم مراجعة الفيديوهات والرد على طلبات
إعادة النظر وخدمات الدعم الأخرى وقتاً أطول

سواء كان ذلك عبر البريد الإلكتروني
أو المحادثة أو وسائل التواصل الاجتماعي

إلى حين عودة أعضاء فريق العمل إلى مكاتبهم

السؤال التالي:
"ألا يستطيع المراجعون العمل من المنزل؟"

سألت نفسي هذا السؤال أيضاً

وقد بدأ عدد كبير من فرق العمل في YouTube
بالعمل من المنزل تجاوباً للأوضاع الراهنة

إنما تماماً كالمهندسين الذين لا يستطيعون
إنجاز عملهم بدون توفّر أنظمة خاصة

يحتاج مراجعو المخالفات إلى أنظمة معينة
وهم متواجدون في كافة أنحاء العالم

لا يستطيع بعض الفرق العمل من المنزل
إذا كانت طبيعة عملهم حسّاسة

أو إذا كانوا يقطنون في مناطق لا تتوفر فيها
البنية التحتية الفنية المطلوبة

"لماذا تكثر الأخطاء في الأنظمة المبرمجة؟"

تبرع أنظمة YouTube برصد الأنماط
ضمن حجم هائل من المحتوى

إلا أنها غير قادرة على تحديد فروقات صغيرة

مثل ما إذا كان خبر أو فيديو ساخر مخالفاً

وهذا ما جعلنا نضيف خطوة مراجعة المخالفات
لضمان حكم سليم بشأن المحتوى الأكثر تعقيداً

"هل سأتلقّى إنذارات بشأن المحتوى الذي تتم
إزالته خلال هذه الفترة؟

ألا يمكن إيقاف نظام هذه الإنذارات مؤقتاً؟"

لن يتم توجيه إنذارات في حال إزالة
المحتوى خلال هذه الفترة

إلّا في حال تأكّدت أنظمة YouTube من أنه
يخالف سياساتنا

ستتم مواصلة تطبيق نظام الإنذارات الثلاثة

وفي حال إزالة أحد فيديوهاتك
بدون إصدار إنذار بحق قناتك

يمكنك مواصلة نشر الفيديوهات
بدون القلق بشأن تلقي ثلاثة إنذارات

ولم تتغيّر القواعد إذا كنت تعتقد أنه تمت
إزالة أحد فيديوهاتك عن طريق الخطأ

يمكنك طلب إعادة النظر بالقرار وستتم
مراجعته من قبل فرق العمل المتوفرة

وقد يستلزم هذا الإجراء وقتاً إضافياً

"لماذا التشدّد في إزالة الفيديوهات؟
لمَ لا يُسمح ببساطة بعرض جميع الفيديوهات؟

على YouTube التزام الحيطة والحذر حالياً

في حين يلتزم القسم الأكبر من منشئي المحتوى
بتحميل فيديوهات تلتزم بإرشادات المنتدى

يبقى عدد قليل منهم غير ملتزم بذلك

واليوم أكثر من أي وقتٍ مضى، يجب الحرص
على عدم انتشار معلومات مضرّة أو مضلّلة

"في ظل التغييرات المذكورة في خدمات الدعم،
كيف يمكنني تحقيق الربح بعد إزالة الفيديو؟"

لا يمكن تحقيق الربح من الفيديوهات التي تمت
إزالتها ولكن يمكنك إرسال طلبات إعادة النظر

رغم الوقت الأطول المستلزم لمعالجتها

لننتقل الآن إلى موضوع إتاحة تحقيق الربح
من الفيديوهات التي تتناول فيروس كورونا:

"متى ستتم إتاحة تحقيق الربح من الفيديوهات
التي تتناول فيروس كورونا ولماذا التأخير؟"

عند تحقيق الربح من الفيديوهات، يجب التفكير
في كل من منشئ المحتوى والمشاهِد والمعلِن

وعلينا مراجعة المحتوى بدقة ومسؤولية
والحرص على مكافأة المحتوى المناسب

لذا بدأنا بطرح الميزة تدريجياً

لمنشئي المحتوى الذين يقدّمون شهادة ذاتية
بدقة ولعدد من الجهات الإخبارية الموثوقة

"لماذا تتيحون تحقيق الربح لبعض منشئي
المحتوى فقط؟ أليس ذلك نوعاً من التمييز؟"

السبب هو أننا نحاول التزام أكبر قدر ممكن
من المسؤولية في ظل هذه الأوضاع الاستثنائية

ففي حين يجري تحميل ما يعادل ثلاثة أسابيع
من الفيديوهات في كل دقيقة

لا يسعنا إلا التصرّف بتأنٍّ وحذر حرصاً منا
على التوسع بما فيه إفادة للجميع وليس العكس

وقد بدأنا بهذه المصادر الإخبارية الموثوقة
التي تشمل منشئي محتوى وشركات إعلامية

"كيف تتم مواجهة تضليل المعلومات؟"

للتأكّد من عثور المشاهدين بسهولة على أخبار
حول فيروس كورونا من مصادر موثوقة

نستخدم صفحتنا الرئيسية لتوجيه الملايين
من المشاهدين يومياً إلى مواقع رسمية

مثل منظمة الصحة العالمية ومراكز مكافحة
الأمراض وغيرها من منظمات رسمية حول العالم

كما أننا نعزّز ظهور الفيديوهات والقنوات
الأكثر موثوقية التي تتناول فيروس كورونا

ونقلّل ظهور المحتوى المضرّ، مثل نظريات
المؤامرة ووصفات العلاج الملفّقة وغيرها

حسناً، آمل أن تكون هذه الإجابات
قد وضّحت بعض الأمور

وفي النهاية، وبصفتي منشئ محتوى سابق،
أرى في الوقت الحالي فرصة لمنشئي المحتوى

يمكنكم خلالها مساعدة منتدى المعجبين لديكم
في المحافظة على الهدوء وفهم الحقائق

وقد يحقق لكم ذلك مكسباً كبيراً سواء
حققتم الربح من الفيديوهات أم لا.

تذكّروا المحافظة على الهدوء وغسل اليدين.

"انتهى كلام أحد موظفي اليوتيوب"

شارك التدويتة مع أصدقائك ان كانو من منشيء المحتوى على اليوتيوب.

"دمتم في رعاية الله ونلتقي في تدوينة جديدة"

الاسمبريد إلكترونيرسالة